fbpx

سلامة المرضى

بعد مرور ١٥ عامًا على نشر تقرير "To Err is Human" (الإنسان خطّاء)، أصبحت سلامة المرضى أمرًا إلزاميًا لصناع السياسات، والجهات التي تقدم الرعاية الصحية، والممارسين لها. ولكن لا تزال نسبة الضرر الذي يمكن تجنبه مرتفعة في جميع أنحاء العالم المتقدم، ولا يزال أمام قطاع الرعاية الصحية الكثير ليقوم به قبل الوصول إلى معدلات السلامة التي حققتها قطاعات أخرى تنطوي أنشطتها على مخاطر مرتفعة.

وسوف يقدم هذا المنتدى مقاربات مبتكرة وأدلة لتحسين سلامة المرضى بما يسمح لصناع السياسات بوضع سلامة المرضى على رأس قائمة الأولويات في الأنظمة الصحية بغية الحد من الأضرار التي تصيب المرضى وخفض تكاليف الرعاية الصحية.

بيتر برونوفوست – ماجستير، دكتوراه، زمالة طب العناية المركزة رئيس منتدى سلامة المرضى التابع لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية نائب رئيس أول لسلامة المرضى والجودة ومدير معهد أرمسترونغ لسلامة المرضى والجودة في مؤسسة جونز هوبكنز الطبية

يعمل بيتر برونوفوست طبيب تخدير ممارس وطبيبًا للعناية المركزة. وقد كرّس أبحاثه لإيجاد الطرق الكفيلة لجعل المستشفيات والرعاية الصحية للمرضى أكثر أمانًا. وفي يونيو 2011، تم تعيينه مديرًا لمعهد آرمسترونغ لسلامة المرضى والجودة ونائب رئيس أول في مؤسسة جونز هوبكنز الطبية العالمية لسلامة المرضى والجودة.
وفي إطار جهوده في مجال سلامة المرضى، طوّر الدكتور برونوفوست أسلوبًا علميًا بسيطًا وفعالًا في ذات الوقت للحد من الإصابات المميتة بعدوى الالتهابات المرتبطة بالقسطرة في وحدات العناية المركزة وذلك باتباع مجموعة من الإرشادات كان لها الفضل في القضاء على هذه العدوى في جميع أنحاء ولاية ميشيغان، وإنقاذ حياة 1500 شخص وتوفير 100 مليون دولار سنويًا. وقد تم التوصل إلى هذه النتائج قبل أكثر من ثلاث سنوات، ويجري الآن تنفيذ قائمة التعليمات الإرشادية في جميع أنحاء الولايات المتحدة والعديد من البلدان الأخرى.
وقد أرّخ برونوفوست لأعماله الخاصة بتحسين سلامة المرضى في كتابه "سلامة المرضى، المستشفيات الذكية: كيف يمكن أن تساعد قائمة التعليمات الطبية الإرشادية في تغيير الرعاية الصحية من الداخل والخارج". بالإضافة إلى ذلك، كتب برونوفوست أكثر من 400 مقال وفصل متخصصة بسلامة المرضى وقياس جهود السلامة وتقييمها. ويعمل برونوفوست بصفة استشارية لمصلحة "التحالف العالمي من أجل سلامة المرضى" الذي ترعاه منظمة الصحة العالمية.
وتقديرًا لجهوده حصل الدكتور برونوفوست على العديد من الجوائز الوطنية، ومنها جائزة بحثية من جون أيزنبرغ لسلامة المرضى عام 2004. كما حصل على زمالة ماك آرثر في 2008، واختارته مجلة تايمز كواحد من ضمن 100 شخصية الأكثر نفوذًا في العالم نظرًا لمساهمته القيّمة في مجال سلامة المرضى. وقد تحدث أمام الكونجرس الأمريكي مرات كثيرة حول أهمية سلامة المرضى، ما دفع أحد التقارير الصادرة عن لجنة الرقابة والإصلاح الحكومي التابعة لمجلس النواب الأمريكي إلى تقديم دعم قوي لبرنامجه حول الوقاية من العدوى في وحدات العناية المركزة.
كما عمل الدكتور برونوفوست رئيسًا لمجموعة أبحاث السلامة والجودة في جونز هوبكنز الطبية ومديرًا طبيًا لمركز هوبكنز للابتكار في جودة رعاية المرضى.

  • Dr Pronovost previously headed Johns Hopkins’ Quality and Safety Research Group and was Medical Director of Hopkins’ Center for Innovation in Quality Patient Care.

الأفلام

تقارير ذات صلة

بيتر برونوفوست، آلان رافيتس، روبرت ستول، سوزان كينيدي

TOP