عملية ASHA

تجعل هذه المبادرة علاج السل متوفًرا للمرضى الأكثر حرماًنا، بتوظيف مستشارين غير طبيين لمراقبة المرضى وأخذ العلاج إلى منازل المرضى في المناطق المحرومة. عبر تعبئة المجتمعات المحلية وتعزيز التعليم والتعلم، وصلت المبادرة إلى 4.٩ مليون أسرة، وأكثر من ٢٠5٣ قرية وحيًا فقيرًا في الهند وكمبوديا، مما أدى إلى الحد من الأمراض المعدية ووفيات الرضع والأمهات.