جهاز بريستينا دويتا

يُعد “سينوجراف بريستينا دويتا” أول جهاز ضغط لاسلكي من نوعه في هذا المجال تستطيع المرأة استخدامه بنفسها أثناء الفحص، ما يمنحها إحساسًا بالتحكم أثناء تصوير الثدي بالأشعة، حيث يُمكنها الجهاز من  ضبط الضغط على المستوى المناسب لها – مما يساعد على تقليل شعورها بعدم الراحة، والذي يعد أحد الأسباب الرئيسية لعدم إقبال النساء على تصوير الثدي بالأشعة (الماموجرام).

يعمل “بريستينا دويتا” على إزالة التوتر والقلق لدى المرأة أثناء فحص الثدي ويمنحها إحساسًا بالتحكم في هذه العملية. فهو يتيح للمرأة المشاركة في العملية بينما تقوم الطبيبة المختصة بتوجيهها  خلال الفحص. وقد ثبت أن جهاز “بريستينا دويتا Pristina Dueta ™ ينتج صوراً تعادل في جودتها صور الماموجرام التقليدية. حيث تساعد هذه التقنية على تقليل الألم المصاحب للفحص، وتحسين تجربة المريض ونتائج فحص سرطان الثدي.